سوريا

  • الغارديان: أرقام خيالية وتضاعف لأعداد القتلى المدنيين في سوريا خلال عام
    1 | 2018-08-31
    وفقاً لاستطلاع عالمي نشرته الغارديان فإنه وخلال العام 2017, قتل ما يزيد عن 15000 مدني بالأسلحة المتفجرة, أي ما يقارب زيادة بلغت 42% خلال عام واحد.

    الغارات الجوية التي أدت إلى مقتل ضعف أعداد المدنيين في العام 2017, مقارنة بالعام السابق , تزامنت مع العمليات العسكرية التي قادتها الولايات المتحدة لاستعادة معاقل الدولة الإسلامية(داعش ) في كل من  الموصل في العراق والرقة في سوريا.

    وقال نائب في البرلمان البريطاني أن" الأرقام تدعو للقلق البالغ " , الأمر الذي أثار أسئلة حول شفافية المعايير القانونية التي تعتمدها وزارة الدفاع  لتحديد ما إذا كان الفرد مقاتلاً ينتمي إلى داعش.

    وصرحت المملكة المتحدة أنه لا أدلة توثق أن الضربات الجوية التي شاركت بها  أسفرت عن سقوط قتلى من المدنيين ، في حين كشف الجيش الأمريكي أنه قتل "دون قصد" ما لا يقل عن 801 مدنيًا في سوريا والعراق .

    وكشفت دراسة استقصائية عالمية أعدتها منظمة "العمل من أجل العنف المسلح" ، وهي منظمة تسلط الضوء على الأضرار المدنية الناجمة عن الأسلحة المتفجرة ، إلى أن عدد القتلى المدنيين من المتفجرات التي تطلق من الجو قد ارتفع بنسبة 82٪ ،أي من 4،902 في عام 2016 إلى 8،932 عام 2017.

    وبينت الدراسة أن الدول التي كانت أكثر تأثراً هي سوريا, حيث ارتفع عدد وفيات المدنيين بنسبة 55% إلى 8,051

    من ثم العراق بارتفاع لعدد الوفيات بلغ 50% أي إلى 3,271, تليه أفغانستان حيث قتل فيها 994 من غير المقاتلين.

    وقد دعا كلايف لويس ، رئيس المجموعة البرلمانية المشتركة لجميع الأحزاب  المعنية بالطائرات المسيرة ، وزارة الدفاع إلى طمأنة العامة بشأن التزامها بخفض الأضرار المدنية من خلال الكشف عن كيفية تحديد هوية المقاتلين الأعداء.

    ودعت تانجام ديبونير ، رئيسة المجموعة البرلمانية  المشتركة التي  تضم جميع الأحزاب المعنية باللاجئين , الأمم المتحدة والحكومات الوطنية إلى الاعتراف بالآثار الضارة للمتفجرات على المدنيين والحد منها.

    الجديد بالذكر أن الأرقام الموضحة في الدراسة  التي تم جمعها من التقارير الإنجليزية عن الحوادث الفردية ، هي أعلى بكثير من الإحصائيات الرسمية ولكن أقل من تلك الخاصة بمجموعات المراقبة الأخرى.

    الغارديان
    ترجمة :هيفين عثمان / ري إف إم
  • روسيا تغلق الأجواء والمياه الدوليّة شرق المتوسط
    1 | 2018-08-31
    ستبدأ ,غداً السبت, مناورات بحريّة روسيّة ضخمة تستمرّ من 1 وحتى 8 سبتمبر المقبل في البحر المتوسط،  وتشارك فيها سفن حربيّة وسفن إمداد، بقيادة الطراد الصاروخيّ "المارشال أوستينوف"، وطائرات حربيّة مقاتلة وقاذفة واستراتيجيّة.

    وذكرت وكالة "انترفاكس" الروسيّة نقلاً عن النشرة الدوليّة لتحذير الطائرات والسفن NOTAM، قولها إنّ الأسطول الروسيّ سيغلق اعتبارا من مساء اليوم الجمعة منطقة المياه الدولية في البحر المتوسط, عشيّة مناورات واسعة النطاق في المنطقة.

    وحدّدت النشرة، إحداثيّات المنطقة المغلقة في المياه الدولية قرب الحدود البحريّة السوريّة, التي سيُمنع فيها تحليق الطائرات المدنيّة, ومرور السفن.
  • التحالف الدولي يؤكد عدم سعيه إنشاء منطقة حظر جوي في شمال سورية ولا يستبعد ذلك في المستقبل
    1 | 2018-08-29
    أكد المكتب الصحفي للتحالف الدولي لوكالة "سبوتنيك" اليوم الأربعاء، أن التحالف لا يعمل على إنشاء منطقة حظر جوي فوق سوريا لكنه لا يستبعد ذلك في المستقبل.
     
    وقال ممثل التحالف بأن الشركاء في التحالف الدولي نشروا منظومات في شمال شرقي سوريا من أجل توفير الحماية الجوية لطيران التحالف، الذي يدعم مهمة القضاء على تنظيم داعش الإرهابي، وتحديد الأهداف.

    وأوضح بأنه لا يمكن التخمين بما ستقرره الإدارة السياسية والعسكرية  للتحالف الدولي بعد انتهاء عملية "راون أب" ضد تنظيم "داعش" الإرهابي".

  • معركة إدلب في انتظار ساعة الصّفر
    1 | 2018-08-29
    إنّ ملامح التفاهُمات الروسيّة-التركيّة حول إدلب باتت واضحة للعيان، وهي مفصّلة على مقاييس المخاوف والحسابات المعقّدة لكلا الطرفين.

    فروسيا معنيّة قبل كلّ شيء، بتصفيّة آخر معاقل الإرهاب في قلب سوريا المفيدة، وتمكين النّظام من بسط سيطرته على محافظة استراتيجيّة بحجم وموقع إدلب.

    وتركيا لا تريد موجات نزوح جديدة, بعد أن فقدت ورقةُ اللاجئين قيمتها، والأهمّ أنّها لا تريد للفصائل المحسوبة عليها أن تحترق بنيران القصف الروسيّ والزحف السوريّ.

     معركة إدلب ليست بالسّهلة وستكون معركة فاصلة، كما أكّد الخبير العسكريّ السوريّ العميد محمد عيسى، لـموقع "سبوتنيك"، خاصّة أنّ عدد  العناصر المسلّحة في المحافظة يتراوح بين 80 و100 ألف عنصر حسب التقديرات, والقوّة المهاجمة تحتاج  لضعف هذا العدد من أجل إنهاء المعركة في فترة قياسيّة.

    هيئة تحرير الشام (جبهة النصرة سابقاً)  ألقت القبض على عشرات المدنيين, واقتادتهم إلى أماكن مجهولة بتّهمة التواصل مع الحكومة السوريّة، وقالت وكالة "إباء" التابعة لـ "تحرير الشام" إنّ الجهاز الأمنيّ لهيئة تحرير الشام نفّذ عملية القصاص في 6 عناصر من عصابات البغدادي, المتّهمين بزرع العبوات وقتل المسلمين" على حد وصفها.

    و بحسب مراقبين، هناك معركة ولكن محدودة ضدّ مفاصل معيّنة في المحافظة ، إلا أنّ التصريحات الروسية أكّدت ألّا معركة في إدلب، وهو ما دفعها لتطلب ممّن أسمتهم بالمعارضة المسلّحة للتخلُّص من النّصرة وتوابعها.


    و يبقى السؤال هل هناك معركة في إدلب؟ و متى؟  

  • الأمم المتحدة: دي ميستورا يدعو كبار الدبلوماسيين في عدد من الدول لمناقشة اللجنة الدستورية السورية
    1 | 2018-08-28
    قالت رئيسة المركز الصحفي لمكتب الأمم المتحدة في جنيف، في مؤتمر صحفي، اليوم الثلاثاءأن المبعوث الأممي الخاص إلى سوريا ستيفان دي ميستورا دعا كبار الدبلوماسيين من عدد من بلدان العالم إلى جنيف لإجراء مشاورات مشتركة في الـ14 من سبتمبر القادم لمناقشة اللجنة الدستورية السورية.

    هذا ومن المتوقع أن تتم في الـ11 والـ12 من سبتمبر في جنيف مشاورات أخرى حول إنشاء اللجنة الدستورية السورية بمشاركة دي ميستورا وممثلي الدول الضامنة، وهي روسيا وإيران وتركيا.


    المصدر: نوفوستي

  • سوريا تمنح قرض وظيفيّ بقيمة 50 ألف ليرة سورية
    1 | 2018-08-27
    أعلنت المؤسّسة السورية للتّجارة بيع المستلزمات المدرسيّة والموادّ القرطاسيّة للعاملين في الدولة والمعينين بعقود سنويّة بالتقسيط على مدى 10 أشهر دون فوائد، إضافة  لمنح قرض وظيفيّ بقيمة 50 ألف ل. س، بحسب وكالة سانا.

    ومن ضمن الإجراءاتِ التي أعلنتها المؤسّسة، تخفيض أسعار جميع  الموادّ المدرسيّة بحسم قدره 5%، وحسم 10% على الحقائب والألبسة المدرسيّة.

    ويبدأ ,اليوم الاثنين, تقديم الطلبات للحصول على القرض ويستمرّ لغاية   الــ 30 من أيلول المقبل.
  • وزير الدفاع السوري يتعهد بعودة إدلب إلى حضن الوطن بالقوة أوالمصالحة
    1 | 2018-08-26
    أكد وزير الدفاع السوري العماد علي عبد الله أيوب، خلال لقائه نظيره الإيراني، العميد أمير حاتمي اليوم الاحد في دمشق بتحرير محافظة إدلب سواء بالقوة أو عبر المصالحة.
    وتعهد "أيوب" بتطهير كامل التراب السوري من الأرهاب وعودة إدلب الى حضن الوطن, حسب مانقلته وكالة " سانا" الرسمية

    من جهته، قال وزير الدفاع الإيراني إن الأمريكيين يبحثون عما يبقيهم شرق الفرات لتثبيت وجودهم في المنطقة.

    هذا وكان حاتمي وصل دمشق اليوم في زيارة عمل رسمية تستغرق يومين، ويلتقي خلالها الرئيس السوري، بشار الأسد.
  • روسيا: أمريكا وحلفاؤها يعدون لضربة جديدة على سوريا
    1 | 2018-08-25
    صرحت وزارة الدفاع الروسية، اليوم السبت، بأن واشنطن وحلفاءها يعدون لضربة جديدة على سوريا بذريعة استخدام دمشق للسلاح الكيميائي.
    وأعلن المتحدث باسم وزارة الدفاع الروسية الجنرال إيغور كوناشينكوف، أن الإرهابيين من جماعة "هيئة تحرير الشام" يستعدون لعمل استفزازي من أجل اتهام دمشق باستخدام الكيميائي ضد المدنيين في محافظة إدلب".

    وأشار كوناشينكوف أن التصريحات غير المبررة لمسؤولين في الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا، التي أدلوا بها الأربعاء الماضي حول نيتهم "الرد بشدة" على "استخدام الكيميائي من قبل الحكومة السورية، تمثل دليلا غير مباشر على تحضير الولايات المتحدة وحلفائها لعدوان جديد ضد سوريا، على حد تعبيره.
    هذا وبين الجنرال الروسي أن وصول المدمرة الأمريكية الى الخليج العربي منذ عدة ايام والمقاتلة الامريكية الاستراتيجية الى قاعدة العديد الجوية في قطر ماهو إلا لغاية الضربة على سوريا 

    وكالات

  • التحرّكات على الأرض تنذر بقرب معركة إدلب
    1 | 2018-08-23
    أفاد المرصد السوريّ لحقوق الإنسان أنّ النظام استقدم المزيد من التعزيزات العسكريّة, مؤكّدا وصول عشرات العناصر والضباط إلى مطار حماه العسكريّ، كجزء من تحضيراتها للعمليّة العسكريّة المرتقبة على إدلب. 

    وتنذر التحرّكات على الأرض بقرب معركة في مثلث غرب جسر الشغور، شمال اللاذقية وسهل الغاب، بحسب المرصد.

    وأُرسيت هدنة في محافظات حلب وإدلب واللاذقية وحماة، بمساعٍ تركيّة روسيّة، وهي مستمرّة منذ أسبوع.
  • أمريكا تقترح فرض حظر جوي وبري على مناطق شمال شرق سوريا
    1 | 2018-08-21
    قالت صحيفة الشرق الأوسط إن خبراء أمريكيون بينهم المبعوث الجديد إلى سوريا جيمس جيفري قدموا مقترحات حول سوريا، تضمنت فرض حظر جوي وبري شمال شرقي البلاد.

    وأضافت الصحيفة إن هذه المقترحات لمنع دخول قوات النظام السوري والقوات الإيرانية شمال شرق سوريا، ومنع إيران إنشاء هيكل عسكري واستخباراتي دائم في سوريا، إضافة إلى الحيلولة دون عودة "داعش".

    مقترحات الخبراء تتضمن أيضاً وجود عسكري صغير على الأرض وبقائها حتى تنفيذ قرار 2254 مع فرض حظر جوي وبري شمال شرق نهر الفرات.