الصفحة الرئيسية / العالم / التاريخ : 2018-08-25 / عدد المشاهدة : 471
عودة اتفاقيّة (دبلن) بين ألمانيا واليونان بشأن ترحيل اللاجئين

أصبح بإمكان ألمانيا إعادة اللاجئين المسجّلين في اليونان إليها, حسب ما تقتضيه اتفاقيّة "دبلن" التي تمّ توقيعها مجدداً بين البلدين, أمس الجمعة, فيما انتقدت منظمة "برو أزويل" الألمانيّة الاتفاقيّة, واعتبرته بمثابة "خطيئة".

وأكدت المتحدثة باسم وزارة الداخلية الألمانية " اليانور بيترمان"  خلال مؤتمر صحفي، أنّه تمّ التوصُّل إلى اتّفاق مع اليونان، مضيفة أنّ المفاوضات مع إيطاليا أيضاً بلغت مرحلة متقدّمة، وسيتمّ التوصّل إلى اتّفاق معها قريباً.

 وحسب اتفاقيّة "دبلن" تُعتبر أوّل دولة يصلُها اللاجئ في الاتحاد الأوروبيّ هي المسؤولة عن البتّ في طلب لجوئه، وإذا سافر بعد ذلك إلى دولة أوروبيّة أخرى فيمكن إعادته إلى تلك الدّولة، وفي أغلب الحالات تكون اليونان أو إيطاليا هي أوّل دولة يصلها اللاجئون عبر البحر.

وقد تمّ وقف العمل بقواعد "دبلن" عام 2011, ولم ترحّل ألمانيا لاجئين إلى اليونان بسبب الأوضاع الصّعبة هناك, ويسري القرار الجديد على اللاجئين الذين وصلوا ألمانيا قادمين من اليونان بعد شهر مارس/ آذار 2017، أما من قدموا قبل ذلك فلا يشملهم القرار الجديد.